FANDOM


Kingdom Hearts North American Poster
Kingdom Hearts
إعتُمدت من قبل سكوير
تم توزيعها من قبل سكوير (اليابان)
سكوير إلكترونيك آرتس (أمريكا الشمالية)
سوني كومبيوتر انترتاينمنت (أوروبا)
السلسلة Kingdom Hearts
الصيغ بلايستيشن ٢
اللغات
تاريخ الإصدار ٢٨ مارس، ٢٠٠٢ في اليابان
١٧ سبتمبر، ٢٠٠٢ في أمريكا الشمالية
نوع اللعبة لعب أدوار ومغامرة
نماذج
التقييم CERO: A
ESRB: E
PEGI: 7+
USK: 6+
OFLC: G8+
ELSPA: 11+
أنت لا تعرف أبدًا من الذي ستصادفه بعد ذلك.
―شعار اللعبة

Kingdom Hearts (أو مملكة القلوب كما اشتهرت في العالم العربي) هي أول لعبة في سلسلة ألعاب فيديو مملكة القلوب. من انتاج سكويرسوفت ونشر ديزني إنترآكتيف في عام ٢٠٠٢. تتمحور قصة اللعبة حول صبي يبلغ من العمر ثلاثة عشر عاماً يدعى سورا، تركز اللعبة على تفاصيل مغامراته بعد ان تدمر عالمه الذي عاش فيه على ايادي مخلوقات شريرة تدعى Heartless (عديمي القلوب)، ومحاولته لاستعادة عالمه وإيجاد أصدقائه مجدداً. وفِي طريقه، يلتقي العديد من شخصيات ديزني الكلاسيكية ومجموعة من شخصيات سلسلة ألعاب الفيديو Final Fantasy. الاغنية الرئيسية للعبة هي "Simple and Clean"، من اداء أوتادا هيكارو.

حسب الترتيب الزمني، لعبة Kingdom Hearts تأتي بعد Kingdom Hearts Birth by Sleep، وأحداثها تحدث قبل Kingdom Hearts: Chain of Memories، كما تتداخل أحداثها جزئيا مع أحداث لعبة Kingdom Hearts 358/2 Days ولعبة Kingdom Hearts 0.2 Birth by Sleep -A Fragmentary Passage-.

القصة

تبدأ قصة Kingdom Hearts بمشهد سورا وهو يغوص داخل قلبه، ولكن سرعان ما تعود الأحداث إلى جزر المصير، المكان الذي يعيش فيه سورا مع صديقيه المفضلين ريكو وكايري. يطوق الاصدقاء الثلاثة لمغادرة الجزيرة لإستكشاف عوالم جديدة. لقد قاموا حتى بتجهيز عوامة لهذا السبب. وفِي تلك الأثناء، يقابل سورا شخص غامض يرتدي غطاء على رأسه، ويختفي بعد إعطاء سورا بعض الجمل المبهمة والغامضة. وفِي احدى الليالي، تهاجم الجزيرة مخلوقات غريبة تدعى عديمي القلوب. يبحث سورا عن أصدقائه بسرعة، ويجد ريكو أولاً؛ ولكن سرعان ما يختفي ريكو إلى الظلام، بسبب فضوله لما قد تخفيه. بعدها يحصل سورا على سلاح عجيب على شكل مفتاح كبير يدعى الـ Keyblade (ترجمة: مفتاح الشفرة) ويستخدمه للدفاع عن نفسه ضد عديمي القلوب. بعد استخدام المفتاح لهزيمة المخلوقات الشريرة، يذهب بعدها إلى كهف سري، حيث يجد كايري تقف برقب الباب. تستدير إليه، وتقول اسمه بينما ينفجر الباب خلفها ويتم فتحه. يتسبب انفجار الظلام من البوابة في ارسال سورا وكايري خارج الكهف. يتم تدمير الجزيرة بأكملها بعدها بفترة بسيطة، ويُترك سورا وحده دون هدى، حيث لا يعلم اين ذهبا ريكو وكايري.

في تلك الأثناء، نكتشف ان الملك ميكي قد ترك عالمه ليواجه قوى الظلام المتزايدة وترك خلفه تعليمات لساحر المملكة بطوط وقائد الحرس الملكي بندق لكي يجدوا "المفتاح". يستخدم كل من بطوط وبندق سفينة الأساطير ليسافروا إلى بلدة ترافرس، والذي يتصادف انه نفس المكان الذي انتهى المطاف بسورا فيه بعد تدمير جزر المصير.

Community content is available under CC-BY-SA unless otherwise noted.